معايير الإيرلي ييرز

تم تصميم المناهج الدراسية لمؤسسة الإيرلي ييرز لدعم الأطفال صغار السن في تطوير اللغة واللعب والمهارات الاجتماعية من خلال مزيج من الأنظمة اللغوية، وأنشطة الاتصال والتواصل، والأنشطة السمعية واللعب بدعم من الكبار.

في ذا دفلوبينغ تشايلد سنتر، رسمنا خريطة عمل طويلة الأجل تقوم على أنظمة تعليمية تركز على احتياجات طفلك من خلال خطة التعليم الفردية. وسيقوم فريق العمل الذي يعمل مع طفلك بتحديد الفروقات التعليمية المحتملة على المستوى الفردي من خلال الأسئلة واستخدام اللغة ومستويات الدعم. وسيتم رصد النتائج بشكل دقيق من قبل المعالجين ليتسنى لك أن ترى مراحل التقدم التي أحرزها طفلك.

رحلة التعلم تبدأ عند الولادة. فيبدأ كل طفل رحلته التعليمية بعدة طرق. في ذا دفلوبينغ تشايلد سنتر، ينظر كل معلم واخصائي بعناية إلى كل طفل، ويضع في عين الاعتبار احتياجاتهم، ومصالحهم، وتحدياتهم ومراحل تطورهم ونموهم ليتمكن من وضع خطة عمل تساعدهم في وضع تجارب ناجحة لكافة مجالات التعلم والتنمية.

نضع لكل طفل خطة تعليمية فردية وخاصة تتضمن أهدافا يحددها الخبراء المختصين العاملين مع طفلك لضمان اتباع نهج متعدد الاتجاهات. سيجتمع فريق التعليم معك مرتين على الأقل في كل فصل لمراجعة خطة التعليم الفردية ومناقشة الأهداف الجديدة الموضوعة للتعلم. وفي نهاية كل فصل، سيتلقى الآباء تقريراً مفصلاً بالإنجازات والخطوات المستقبلية لمزيد من النجاح.

هناك سبعة محاور للتعلم والتنمية تقوم على أساسها البرامج التعليمية في المراحل الأولية من عمر الطفل. تلك المحاور غاية في الأهمية بدون استثناء ومترابطة ببعضها البعض، منها ثلاثة محاور جوهرية لإشعال فضول الأطفال وحماسهم للتعلم، وبناء قدراتهم على التعلم، وتشكيل العلاقات، والنجاح.
وتتلخص المحاور الرئيسية الثلاثة فيما يلي:

المحور 1: التواصل واللغة
المحور 2: التنمية البدنية
المحور 3: التنمية الشخصية والاجتماعية والعاطفية

أما المحاور الأربعة التي يتم من خلالها تعزيز وتطبيق المحاور الرئيسية الثلاثة فهي:

المحور 4: قدرات القراءة والكتابة
المحور 5: الحساب
المحور 6: فهم العالم
المحور 7: التصاميم والفنون التعبيرية

مركزنا

فريق عملنا

خدماتنا

× How can I help you?